لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.
نحن ندعم المستعرضات التالية:

Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
إذا كان الاستمتاع بمشهد شروق الشمس من فوق قمة بركان يصل إلى 10 آلاف قدم والسباحة... المزيد
1
ماوي
إذا كان الاستمتاع بمشهد شروق الشمس من فوق قمة بركان يصل إلى 10 آلاف قدم والسباحة تحت شلالات المياه والتنزه سيرًا على الأقدام بين الحفر البركانية والتمتع بشواطئ ساحرة ذات رمال بيضاء وحمراء وحتى سوداء هي صورة المكان المثالي، إذن فجزيرة ماوي في انتظارك. تعد جزيرة ماوي هي أفضل مكان لركوب الأمواج والتزلج على الماء بالألواح الشراعية. أو يمكنك الذهاب في رحلة على متن القوارب الشراعية (القطمران) حتى جزيرة مولوكيني للسباحة والغوص تحت الماء، إذ تتميز هذه الجزيرة التي هي فوهة بركان ناتئة من البحر بحياة بحرية غنية. كما يمكنك الاستمتاع بلعب الجولف وتناول الأطعمة والمشروبات الفاخرة وزيارة المتاحف والاسترخاء على الشاطئ مع تناول المشروبات الرائعة، وسيضمن لك ذلك بالتأكيد قضاء عطلة استوائية مثالية.
تختلف جزيرة سانتوريني الساحرة عن غيرها اختلافًا رائعًا. والفضل في ذلك التميز... المزيد
2
سانتوريني
تختلف جزيرة سانتوريني الساحرة عن غيرها اختلافًا رائعًا. والفضل في ذلك التميز يرجع إلى حد ما إلى الحداثة الجغرافية. وتعتبر الشواطئ البركانية السوداء الشهيرة على هذه الجزيرة مثل بريسا وكاماري من أكبر عوامل الجذب إليها، ويضاهيها في تلك المكانة ربما أشهر سواحلها وهو الشاطئ الأحمر المجاور لقرية أكروتيري (والذي يضم مجموعة من المواقع الأثرية الجديرة بزيارتها). وتنعطف جزيرة سانتوريني حول بحيرة ضخمة بجزر سيكلادس، مما يتيح إمكانية الاستمتاع بالمناظر الخلابة من البلدات ذات الأبنية المرتفعة للغاية، كما تقدم مجموعة منتقاة من الأطعمة ومعارض فنية مميزة وأنشطة ترفيهية ليلية.
تعد جامايكا بوتقة تمتزج فيها الثقافات الإفريقية والأسيوية والأوروبية والشرق... المزيد
3
جامايكا
تعد جامايكا بوتقة تمتزج فيها الثقافات الإفريقية والأسيوية والأوروبية والشرق أوسطية. ويمكنك أن تشهد هذا التنوع في المصنوعات اليدوية التقليدية والفنون التعبيرية وخيارات الطعام المتميزة، مثل طبق الأكي والسمك المملح مع ثمرة الخبز المشوية. ولإضفاء مزيد من المتعة على إجازتك، يمكنك ممارسة رياضة القفز من على منحدرات نجريل الشهيرة. وتضم جامايكا شواطئ طويلة وخلجانًا صغيرة محمية وجبالاً وعرة وشلالات مياه وكهوفًا ومناظر لشروق الشمس، إلى جانب فرص ممارسة ألعاب ركوب الأمواج وركوب الخيل والسباحة مع الدلافين. متع نفسك!
الغوص وركوب الخيل وحمامات الشمس... تخير ما يناسبك من أنشطة. تقدم جزيرة "بروفو"... المزيد
4
بروفيدنسياليس
الغوص وركوب الخيل وحمامات الشمس... تخير ما يناسبك من أنشطة. تقدم جزيرة "بروفو" الكثير من الأنشطة التي يمكن لزوارها من الأزواج السعداء ممارستها، كالتنزه في جوٍ من الرومانسية على سواحلها المثالية لالتقاط الصور. تتميز الجزيرة نفسها بالطبيعة الهادئة نسبيًا؛ ولكن للتمتع بالمزيد من الهدوء بعيدًا عن الزحام، يمكنك زيارة شاطئ "مالكوم بيتش".
تعد جزيرة بالي الإندونيسية وجهةً مثالية لكلٍ من محبي المغامرة والراغبين في... المزيد
5
بالي
تعد جزيرة بالي الإندونيسية وجهةً مثالية لكلٍ من محبي المغامرة والراغبين في الاستمتاع ببعض الاستجمام والاسترخاء. كما أن المسطحات المائية الموجودة قبالة الشواطئ ذات الرمال البيضاء على ساحل بالي تعد مكانًا مثاليًا للغطس، في حين أن هناك غابات كثيفة عامرة بالقردة والمعابد الحجرية الدفينة، فانطلق لتستكشف تلك الأماكن. تنزه سيرًا على الأقدام على ذلك الطريق الوعر المؤدي إلى قمة جبل باتور، وستجني ثمار جهدك بالاستمتاع بمناظر طبيعية مذهلة للمنطقة. بعد ذلك، توجه إلى أحد المنتجعات الصحية الفخمة العديدة في بالي للاستمتاع ببعض التدليك الذي سيعيد لعضلاتك المجهدة من أثر المشي الطويل حيويتها وتتخلص من آلامها.
إن الجزيرة الحالمة، التي كانت مصدر إلهام للموسيقار شوبان وميرو في الماضي، أصبحت... المزيد
6
مايوركا
إن الجزيرة الحالمة، التي كانت مصدر إلهام للموسيقار شوبان وميرو في الماضي، أصبحت الآن تشتهر بكونها وجهة ساحلية لقضاء إجازات الربيع. رغم كل ذلك، إذا كنت تقضي عطلة خلال إجازة الربيع الخاصة بالمدارس الابتدائية، فلا تقلق؛ ذلك أن هناك الكثير من الأنشطة المناسبة لحشود الزوار من صغار السن. وتنجذب العائلات قطعًا لعروض مارين لاند للدلافين وأسود البحر، إضافة إلى شاطئ الأطفال. وإذا كان لديك طفل مهووس بلعبة القطار توماس، فإن القطار الأثري الذي ينتقل بين مدينتي بالما وسولير من الأشياء الجديرة بالزيارة والاستمتاع.
تعد موريشيوس بلا شك أغنى وجهة إفريقية في العالم، فهي بمثابة جنة استوائية تضم... المزيد
7
موريشيوس
تعد موريشيوس بلا شك أغنى وجهة إفريقية في العالم، فهي بمثابة جنة استوائية تضم العديد من الأنشطة التي يمكن القيام بها. وتعتبر بورت لويس، العاصمة الحديثة لهذه الجزيرة التي تبلغ مساحتها 38 × 29 ميلاً، ميناءً حيويًا يتميز بواجهة مائية نشطة وسوقًا مزدحمة. إلا أن معظم الزوار ينجذبون نحو مناطق المنتجعات مثل مونت تشويسي وترو أو بيتشيز الهادئ وفليك إن فلاك الأكثر حيوية، والمشهور بالغوص بالمعدات. ويعتبر نهر ريفيير نوار مكانًا مثاليًا لمن يتوقون إلى الصيد في أعماق البحار.
تضم جزيرة فوكيت مجموعة متنوعة من المعالم السياحية المذهلة لقضاء الإجازات بدءًا... المزيد
8
فوكيت
تضم جزيرة فوكيت مجموعة متنوعة من المعالم السياحية المذهلة لقضاء الإجازات بدءًا من البحيرات الضحلة ذات اللون الأزرق ومنظر غروب الشمس بلونه الوردي حتى الرهبان بملابسهم برتقالية اللون. وتنقل سيارات التوك توك ذات الثلاث عجلات وسيارات الأجرة والحافلات والقوارب الطويلة الزوار بين هذه المناظر الخلابة. كما يضم ساحل فوكيت الجنوبي أشهر شواطئ هذه الجزيرة. أما الشمال فأكثر هدوءًا. ومن أشهر البقاع هناك جزيرة كوه فاي فاي وخليج بان ناه وشاطئ باتونج. والغوص والغطس وركوب الأمواج والإبحار ليست سوى أمثلة بسيطة من الخيارات المتعددة للأنشطة التي يمكن القيام بها في هذا المكان الخلاب. هذا إلى جانب استكشاف المناطق الداخلية من الجزيرة والتلال المليئة بالأشجار والجبال والمنحدرات.
تهيئ البحيرات الفيروزية والرمال البيضاء الناعمة ومشهد غروب الشمس ذو اللون... المزيد
9
جزيرة بورا بورا
تهيئ البحيرات الفيروزية والرمال البيضاء الناعمة ومشهد غروب الشمس ذو اللون البرتقالي المنظر للاستمتاع بأجواء رومانسية رائعة على الجزيرة. اندمج مع الأسماك الاستوائية أثناء تنزهك بين أرجاء "حدائق المرجان" أو "نقطة تيوبيتي بيتي" أو انعم بالاسترخاء في جولة قيادة دون مرشد بين المناظر الجميلة لجبل "أوتيمانو" الذي كان بركانًا من قبل. في "لاجوناريوم" يمكنك مشاهدة أسماك القرش وهي تأكل وتسبح مع السلاحف. بعد ذلك توج رحلتك بوجبة دسمة في أحد المطاعم الفرنسية الجميلة على الجزيرة، ثم تناول الكوكتيل الاستوائية تحت النجوم.
تعد مجموعة جزر فرناندو دو نورونا أحد مواقع التراث العالمي التابعة لمنظمة... المزيد
10
فرناندو دي نورونا
تعد مجموعة جزر فرناندو دو نورونا أحد مواقع التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو التي تتميز بنظام إيكولوجي دقيق وحساس. ويُحظر دخول الزوار، ولكن القلة المحظوظة التي يُسمح لها بالدخول تنعم بشواطئ لا مثيل لها ومياه دافئة مهدئة للأعصاب ومريحة زاخرة بالدلافين وسلاحف البحر؛ وهو ما يجعل نورونا واحدة من أهم وجهات الغوص في العالم. وعلى اليابسة، استمتع بالتنزه سيرًا على الأقدام في الآثار الإيكولوجية لجارديم إليزابيث أو ساحل إزميرالدا أو خليج سانكو، الذي يمكنك بلوغ قمته بصعود مجموعة من الدرج شديد الانحدار المنحوت في شق جرف.