لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
‪Philippe Hotel‬
الفنادق القريبة
‪US$ ‎94‬
‪US$ ‎89‬
Priceline
أظهر العرض
شهادة التميز
  • خدمة واي فاي مجانية
  • موقف مجاني للسيارات
‪US$ ‎44‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • موقف مجاني للسيارات
  • حمام سباحة
‪US$ ‎38‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • موقف مجاني للسيارات
  • حمام سباحة
‪US$ ‎36‬
‪US$ ‎34‬
Expedia.com
أظهر العرض
  • حمام سباحة
  • مطعم
‪US$ ‎92‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • موقف مجاني للسيارات
  • شامل الإفطار
‪US$ ‎60‬
‪US$ ‎54‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • موقف مجاني للسيارات
  • شامل الإفطار
فندق الاقصر(الأقصر)
‪US$ ‎30‬
Booking.com
أظهر العرض
  • شامل الإفطار
  • حمام سباحة
‪US$ ‎62‬
‪US$ ‎48‬
Expedia.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • حمام سباحة
  • مطعم
‪US$ ‎55‬
‪US$ ‎49‬
Priceline
أظهر العرض
  • خدمة واي فاي مجانية
  • شامل الإفطار
فندق شهرزاد(الأقصر)(قيمة عظيمة!)
‪US$ ‎32‬
‪US$ ‎25‬
Expedia.com
أظهر العرض
  • خدمة واي فاي مجانية
  • شامل الإفطار
التعليقات (47)
تصفية التعليقات
47 نتائج
تقييم المسافر
9
13
9
11
5
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
9
13
9
11
5
طالع آراء المسافرين:
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
2 - 7 من 47 تعليق
هذا التعليق مترجم من اللغة إنجليزية. عرض المشاركة الأصلية
تمت كتابة تعليق 3 أبريل 2012

يبعد نصف ساعة سيراً من وسط الأقصر والأماكن الهامة. شكل الفندق الخارجي قديم وبال وتبدو المباني المجاورة له متداعية ومهجورة. حمام السباحة أعلى الفندق يبدو جميل نوعاً ما وكذلك مناطق الاستجمام إلا أنك لا ترى سوى جزء محدود من النيل والأقصر. الإفطار متواضع ولا أهمية له. وما يضاعف من عدم عملية للمكان، انعدام خدمة الإنترنت. وإذا أردت الاتصال فيجب أن تذهب لكافيه/مطعم في مطلع الشارع حيث يوجد الواي فاي وفي المقابل محل يبيع المشروبات الرخيصة (زجاجات المياه المعدنية الرخيصة) عندما تعبر الشارع وبجواره الصيدلية حيث يمكن أن تبتاع احتياجاتك (بما في ذلك أقراص الفياجرا). وزاد انطباعنا السيء حول فندق فيليب الأقصر عندما انقطعت المياه الساخنة، ولم ينجح العاملون في إعادتها إلا بعد ساعتين وكنا نتوق لأخذ حمام ساخن لدى وصولنا. الفندق يبدو أنه عانى من الأزمة الاقتصادية وقلة السياح بعد الثورة وما لم يكن هناك تحسن في الأوضاع فسوف يستمر الفندق في الانهيار. بعد تلك التجربة في الفندق فإنني لن أعود إليه مجدداً.

أشكر MaffUK
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.تم إرسال المشاركة الأصلية على إنجليزية بتاريخ www.tripadvisor.co.uk. عرض المشاركة الأصلية
هذا التعليق مترجم من اللغة إنجليزية. عرض المشاركة الأصلية
تمت كتابة تعليق 17 يناير 2012

كان جيداً - سوف أحضر مرة أخرى، العاملون يتميزون باللطف (حتى وإن كنت مقتنعاً أن المكرونة ليست من الأطباق المصرية التقليدية...) ديكور الغرف عتيق والأثاث والسجاد ليس في حالة أفضل ويبدو أنه ليس هناك سوى غرف بسريرين فلم نحصل أنا وزوجي على سرير كبير كما هو الحال في الفنادق المصرية الأخرى. الحمام كان نظيفاً ومنطقة حمام السباحة متسعة بقدر كاف ومعقولة. الفندق يقع في منطقة مكتظة بالمباني، كانت غرفتنا تطل على فندق آخر ونافذة الممر تطل على مبنى آخر قيد التجديد (وكمة كبيرة من تجهيزات الحمامات). الممرات ضعيفة الإضاءة جداً وكذلك الإفطار (بيض مسلوق جداً وخبز في "سلة الإفطار" التي قدمت إلينا). ولكنني فهمت من أشخاص آخرين انضموا إلى مجموعة الرحلة في الأقصر أن الفندق يوجد في موقع جيد وهادئ مقارنة بالفنادق الأخرى. وفي النهاية، إذا كنت تمضي أغلب الوقت بالخارج ومشاهدة المعالم ولا تعوود سوى للنوم في الفندق فأنت لا تحتاج إلا لسرير مريح.

أشكر travellingactress03
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.تم إرسال المشاركة الأصلية على إنجليزية بتاريخ www.tripadvisor.co.uk. عرض المشاركة الأصلية
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق منذ 3 أسابيع

  • تاريخ الإقامة: أبريل 2018، سافر مع الأصدقاء
    • الموقع
    • جودة أماكن النوم
    • الخدمة
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 9 فبراير 2018 عبر الأجهزة المحمولة

تاريخ الإقامة: يناير 2018، سافر مع الأصدقاء
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 10 فبراير 2017

  • تاريخ الإقامة: ديسمبر 2016، سافر مع الأصدقاء
    • القيمة
    • النظافة
    • الخدمة
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات