لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
الفنادق القريبة
التعليقات (50)
تصفية التعليقات
50 نتائج
تقييم المسافر
43
7
0
0
0
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
43
7
0
0
0
طالع آراء المسافرين:
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
1 - 6 من 50 تعليق
هذا التعليق مترجم من اللغة إنجليزية. عرض المشاركة الأصلية
تمت كتابة التعليق في 17 ديسمبر 2012

هذا المكان هو ملاذ حقيقي، مع طاقم العاملين المنتبهين و الودودين و الطعام لذيذ للغاية. الغرف مصممة بذوق ونظيفة وتشعر بأنك مميز إلى حد ما في وجود سقف القبة الخاصة بك! نيران المساء كانت متعة حقيقية بجوار الأرجوحة في الهواء الطلق و في الليلة السابقة كان يوجد هنا فرقة من أربعة أفراد و كانوا يعزفون الموسيقى التقليدية. إنني أوصي بشدة بفندق نايل هاوس لأنه هادىء جداً و قريب من بعض الأماكن الرائعة و هو مكان رائع للإقامة.

1  أشكر preyac_12
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.تم إرسال المشاركة الأصلية على إنجليزية بتاريخ www.tripadvisor.co.uk. عرض المشاركة الأصلية
هذا التعليق مترجم من اللغة إنجليزية. عرض المشاركة الأصلية
تمت كتابة التعليق في 22 نوفمبر 2012

لقد مكثت هنا لمدة ثلاثة أيام في هذه الجنة الصغيرة الرائعة مع بعض الأصدقاء و لا أستطيع أن أوصي به بما فيه الكفاية. إنك تشعر بأنك في بيت أحد أصدقائك المقربين. مصطفى و بدوي صنعوا مكاناً مذهلاً و يجعلوك تشعر بالدفء و الترحيب، و يساعدوك في أي شىء تحتاجه، أو ببساطه يجعلوك تعيش حالة الاسترخاء. شرفة السطح لها واحدة من أفضل الإطلالات التي اختبرتها لمشهد غروب الشمس، و غرفتي كانت مثالية، بسيطة و نظيفة. كان الطعام ممتازاً (خصوصاً لحم الضأن و طاجن البامية و بابا غنوج) و طاقم العاملين كانوا دائماً منتبهين و ودودين. بيت الضيوف كان به العديد من الغرف و العديد من المناطق المعزولة، و التي لديها القدر المناسب من الخصوصية بعيداً عن الضيوف الآخرين، و حتى لا تشعر و كأنك مكشوف للجميع. و أود أن أضيف أيضاً أنه في أثناء رحلة العودة من الأقصر للقاهرة؛ كان هناك سلسلة من الحوادث المتعلقة بالمواصلات العامة، و التي كانت من الممكن أن تؤدي إلى عدم قدرتنا على اللحاق بموعد طائرتنا المتجهة إلى المملكة المتحدة، حيث أعيش، و مع ذلك، فإن مصطفى كان سريع البديهة و بعد إجراء بعض المكالمات الطارئة استطاع أن يحدث معجزة صغيرة و ينتشلنا نحن الثلاثة من وسط اللامكان إلى القاهرة في الوقت المناسب للحاق برحلتنا... و لذلك، و كمحصلة.....إذا كنت في الأقصر، فهذا هو المكان الوحيد الذي تقضون فيه رحلة سعيدة.

1  أشكر David K
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.تم إرسال المشاركة الأصلية على إنجليزية بتاريخ www.tripadvisor.co.uk. عرض المشاركة الأصلية
تمت ترجمة هذه التعليقات آليًا من اللغة الإنجليزية. هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة التعليق في 27 يونيو 2018

  • تاريخ الإقامة: يونيو 2018، سافر كزوجين
    • جودة أماكن النوم
    • النظافة
    • الخدمة
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 9 أبريل 2017 عبر الأجهزة المحمولة

تاريخ الإقامة: مارس 2017، سافر مع الأصدقاء
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 8 أبريل 2017

  • تاريخ الإقامة: مارس 2017، سافر مع الأصدقاء
    • الموقع
    • الغرف
    • الخدمة
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات