لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.

”متحف الأحياء المائية في مدينة لشبونة“
تعليق حول ‪Oceanário de Lisboa‬

‪Oceanário de Lisboa‬
حاز على تصنيف رقم 1 من 515 أنشطة يمكن ممارستها في لشبونة
شهادة التميز
المزيد من التفاصيل عن معالم الجذب
تفاصيل معالم الجذب
الرسوم: نعم
مدة الزيارة المُوصى بها ساعتان - 3 ساعات
معلومات مفيدة: أنشطة للأطفال الأكبر سنًا, أنشطة للأطفال الصغار
تمت كتابة تعليق منذ أسبوع واحد عبر الأجهزة المحمولة

متحف الأحياء المائية في مدينة لشبونة مكان جميل للمشاهدة خاصة في أوقات المساء أو في وجود أمطار يمكنك زيارة هذا المتحف لمشاهدة أنواع غريبة من الأحياء المائية .

تاريخ التجربة: نوفمبر 2018
أشكر AhmdSL
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
كتابة تعليقالتعليقات (35,516)
تقييم المسافر
تصنيف المسافر
الموسم
اللغة
تصفية

1 - 5 من 35,519 تعليق

تمت كتابة تعليق 13 سبتمبر 2017 عبر الأجهزة المحمولة

أكواريوم لشبونه واحدا من أكبر وأرقى أحواض السمك في العالم، وفي نفس الوقت وجهة رائعة لمعظم أفراد العائلة، خاصّة كونه موطن لمجموعة من الأسماك والحيوانات البحرية التي تعيش في هذه المنطقة والمناطق القريبة منها كما هو فرصة لمشاهدة بعض الحيوانات النادرة والغريبة ( مثل الضفدع الصغير السام الذي حجمه اصغر من حجم اصبع اليد ) فسبحان من خلقها وصورها ..

تاريخ التجربة: سبتمبر 2017
أشكر 276shathaa
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 17 أغسطس 2017

لأى من هو هاوى الكائنات البحرية وأحواض السمك سيستمتع كثيرا فهو من أفضل الأكويريومس على مستوى العالم - به مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأسماك

تاريخ التجربة: يوليو 2017
أشكر Fayhaa K
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 16 يونيو 2017

هذه أول مرة هذا العدد من الكائنات البحرية في مكان واحد، جميلة وممتعة وفيها شرح كويس وجنبها في محل مشاوي لذيذ، بس شوي غالية وكان عدد الأطفال في الفترة الصباحية نوعا ما كثير

تاريخ التجربة: مايو 2017
أشكر Mohammed_Liswi
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
طالع المزيد من التعليقات
تمت ترجمة هذه التعليقات آليًا من اللغة الإنجليزية. هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق منذ 3 أيام عبر الأجهزة المحمولة

تاريخ التجربة: يناير 2019
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

المسافرون الذين شاهدوا ‪Oceanário de Lisboa‬ شاهدوا أيضًا

 

هل سبق أن زرت ‪Oceanário de Lisboa‬؟ شاركنا تجاربك!

سهم ضيف الاتحاد
كتابة تعليق إضافة صور فوتوغرافية

المُلاك: ما هي وجهة نظرك؟

هل تمتلك أو تدير هذه المنشأة؟ اطلب إدراجك مجانًا للرد على التعليقات وتحديث ملفك التعريفي والمزيد.

اطلب إدراجك