رحلات الطيران إلى أوروبا

رحلات طيران مخفضة - تذاكر شركات الطيران

اعثر على رحلات طيران وتذاكر طيران بأسعار مخفضة

رحلة ذهاب وعودةرحلة ذهاب فقطمتعددة المدن
مغادرة
الاثنين، 6‏/5
العودة
الاثنين، 13‏/5
المسافرون
1, اقتصادية

رحلات طيران من ويتشيتا إلى أوروبا

لندن
ابحث عن رحلات طيران
إسطنبول
ابحث عن رحلات طيران
باريس
ابحث عن رحلات طيران
موسكو
ابحث عن رحلات طيران
مدريد
ابحث عن رحلات طيران
روما
ابحث عن رحلات طيران

أماكن يمكن استكشافها في أوروبا

لندن
ما بين نمط الحياة الزاخر بالإثارة والجوانب العصرية في منطقة "شورديتش" والأجواء الصاخبة ذات الوتيرة المتسارعة التي تتمتع بها منطقة "كامدن" وشارع "بورتوبيلو" الأنيق والعصري، تتميز لندن بعوالمها المتعددة في نطاق مدينة واحدة. وتعني الأجواء الحافلة بالحيوية والإثارة التي تتسم بها المدينة أنك لن تجد يوميْن متماثليْن بها. استكشف المواقع الملكية أو التاريخية أو استمتع بزيارة كل المعالم التي طالما حلمتَ بزيارتها أو تناول الطعام والشراب في مطاعم استثنائية حائزة على نجمة ميشلان أو استمتع بتناول مشروبك المفضل في إحدى الحانات التقليدية أو انطلق بين الشوارع المتعرجة المرصوفة بالحصى والمذهلة واستمتع بمشاهدة كل ما تقع عليه عيناك من معالم فاتنة. عندما يتعلق الأمر بلندن، فإن الاحتمالات والفرص لا حصر لها.
إسطنبول
على مر القرون، أضافت ثقافات عديدة بصماتها الرائعة إلى هذه القطعة الثمينة من الأرض. واليوم، يمكنك أن تلمس تلك التأثيرات وتستمتع بها مباشرةً عن طريق استكشاف أحياء إسطنبول. فما بين المواقع المقدسة في حي "السلطان أحمد" والأناقة الأوروبية التي تعود إلى القرن التاسع عشر في حي "بيوغلو" وصولاً إلى الأزياء الراقية في حي "نيشانتاشي" ومجتمع المقاهي النابض بالحياة في حي "قاضي كوي" وشوارع "بشيكتاش" العاشقة لكرة القدم، من السهل أن تعرف لماذا ينظر المسافرون إلى إسطنبول على أنها ليست مدينة واحدة فحسب، وإنما تعتبر بمثابة مدن عديدة في مدينة واحدة.
باريس
لا تفوّت متعة تناول الخبز بالشوكولاتة في أحد المقاهي بالشوارع الجانبية واسترخ بعد عناء يوم من المشي على طول نهر السين، ثم تأمل أهم المعالم السياحية، مثل برج إيفل وقوس النصر ... إنها التجربة الباريسية المثالية التي تجمع بين الترفيه والمرح، مع ما يكفي من الوقت لتذوق الوجبات الرائعة ومشاهدة المعروضات في متحف اللوفر. تعرف على تلك الوجهة الرومانسية الحائزة على جائزة Travellers’ Choice: أيقظ روحك في نوتردام أو ساوم لشراء البضائع في سوق Marché aux Puces de Montreuil أو ابحث عن بضائع في Marché Biologique Raspail، ثم توج زيارتك بحضور أحد عروض مولان روج.
موسكو
تعكس موسكو، التي تعد المركز السياسي والعلمي والتاريخي والمعماري والتجاري لروسيا، جوانب التناقض المفرط بهذه الدولة. فالقديم والعصري يتواجدان جنبًا إلى جنب في هذه المدينة البالغ عدد سكانها 10 ملايين نسمة. ويمكنك هناك اللحاق بمترو الأنفاق من إحدى المحطات المزينة بالزخارف وصولاً إلى الساحة الحمراء (الميدان الأحمر) والكرملين والقباب التسع لكاتدرائية سانت باسيل وضريح لينين ومتحف كي جي بي وغيرها من الرموز الأخرى لتاريخ موسكو الرائع والرهيب، ثم يمكنك بعد ذلك الاستمتاع بالتسوق في طريق بوليفارد الدائري أو مراقبة المارة في ميدان بوشكين.
مدريد
تبدو العديد من المباني في مدينة "مدريد" وكأنها قلاع، لدرجة أنك ستعتقد أنك قد وقعت في رواية خيالية. فحتى مبنى "سيتي هول" يبدو مذهلاً، حيث تعلوه قممًا بيضاء وتسوده ملامح العمارة القوطية الجديدة. يمكن أن تقوم بجولة لتفقد فنون العمارة تعتمد فيها على التوجيه الذاتي تبدأ بتمثال الدب الأكبر وسط "بويرتا ديل سول". تجول في "القصر الملكي" خيالي قبل أن تستمتع بالجمال الطبيعي لحديقة "ريتيرو بارك"، ثم قم بزيارة واحد من المتاحف العديدة في المدينة. يمكنك أن تتوج متعتك كل يوم بتناول لقيمات من البايلا أثناء احتساء شراب "الريوخا" الإسباني.
روما
لا يمكنك أن تتجول في أرجاء روما في يوم واحد. فالمدينة تشعرك وكأنها قاعات عرض لمتحف ضخم في الهواء الطلق، فهي مجمع من واقع الحياة يضم ساحات وأسواق في الهواء الطلق، وكذلك مواقع تاريخية تحير الأذهان. ألقِ قطعة نقود معدنية في "نافورة تريفي"، واستمتع بسحر "الكولوسيوم" و"البانثيون"، ثم اشحن طاقتك بتناول كوب كابتشينو للتسوق مساءً في "كامبو دي فيوري" أو "فيا فينيتو". تمتع بتناول طبق من المعكرونة الطازجة، أو بعض الخرشوف الطازج المقلي أو يخني ذيل الثور المطهي جيدًا لتهنئ بواحدة من أفضل الوجبات في حياتك.
أثينا
بعد أن كانت تشتهر مدينة أثينا في السابق بالضباب والدخان والزحام المروري والمعمار المفتقر للذوق الرفيع، شهدت تلك المدينة إصلاحًا بفضل الثروات التي جلبتها دورة الألعاب الأوليمبية الصيفية في عام 2004. وأصبح من السهل الآن الترويج لها من خلال ما أصبحت تتمتع به من حدائق وشوارع نظيفة ومترو أنفاق شديد المعاصرة، وطرق حرة جديدة والمطار الذي يسهل الوصول إليه واللافتات المكتوبة جميعها باللغة الإنجليزية الواضحة. وهناك مواقع تزخر بالثقافة الرفيعة في أثينا تستحق التوقف أكثر من مرة على الطريق المؤدية للجزر، وتضم الكثير من أعمدة التاريخ الغربي، بدءًا من الأكروبوليس وحتى معبد زيوس الأوليمبي. هذا فضلاً عن الكنوز التي يزخر بها متحف الآثار الوطني.
فيينا
في فيينا، لا يعتبر بيت القهوة مجرد استراحة: فهو منشأة. فالتواني في قراءة صحيفة مع تناول قطعة حلوى ومشروب إسبريسو قوي، يعتبر وفقًا لمنظمة اليونسكو، التسلية الثقافية الرسمية في فيينا. دعك من شريحة كيك "ساخير" التي تتناولها وتجول دون مرشد لتتفقد العمارة الحديثة والتقليدية والانفصالية المذهلة في المدينة، مثل "القصر الإمبراطوري" و"دار الأوبرا الرسمية" و"كيرشه أم شتاينهوف" أو متحف Kunsthistorisches؛ تدريب في هندسة الزخارف.