‪Playa de las Canteras‬

تعليقات حول - ‪Playa de las Canteras‬, ‪Chipiona‬

نبذة
المدة المقترحة
أكثر من 3 ساعات
اقترح تعديلات لتحسين ما نعرضه.
تحسين هذا الإدراج
المنطقة
العنوان
‪‪Paseo de las Canteras 44‬‬, 11550 ‪‪Chipiona‬‬ إسبانيا

4.0
22 تعليق
ممتاز
‪6‬
جيد جدًا
‪9‬
متوسط
‪5‬
سيئ
‪1‬
سيئ جدًا
‪1‬

David H
مساهمة
‪Error en las primeras fotos‬
زوجان • سبتمبر 2021
‪Las primeras fotos no son de chipiona sino de la playa de las canteras en Las Palmas de Gran Canaria‬
كُتب بتاريخ 26 سبتمبر 2021
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

Juanito_024
مجتمع مدريد, إسبانيا230 مساهمة
‪Buena playa‬
يوليو 2019
‪Playa pequeñita pero acogedora. Es algo rocosa y hay que tener cuidado durante el baño. Tiene muy buenas vistas del faro.‬
كُتب بتاريخ 15 فبراير 2020
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

almumilo
‪Santibanez de Vidriales‬, إسبانيا15 مساهمة
‪verano ,septiembre estupendo‬
سبتمبر 2019
‪En Septiembre pasamos unos dáis estupendos,para pasear hay una zona estupenda y también para darse baños y realizar paddle surf‬
كُتب بتاريخ 18 نوفمبر 2019
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

Mireille C
‪Merelbeke‬, بلجيكا127 مساهمة
‪Mooi‬
أكتوبر 2019
‪In het water zijn er stenen afbakeningen die het strand heel speciaal doet uitzien. Overal staan er borden dat de zeekoralen hier een geneeskrachtige werking zouden hebben. Veel mensen komen hier dan ook baden in de zee.‬
كُتب بتاريخ 11 أكتوبر 2019
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

Jose2358
سبتة, إسبانيا6,334 مساهمة
‪Playa rocosa‬
الأصدقاء • يناير 2019
‪Esta situada junto al Faro de Chipiona. Tiene unos 400 metros de longitud y es una zona muy rocosa. Tiene todos los servicios y las rocas cuando la marea esta baja le aporta una gran belleza. Hay que tener cuidado a la hora de bañarse.‬
كُتب بتاريخ 12 فبراير 2019
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

PD3S
أمستردام, هولندا13,019 مساهمة
‪Stad-strand‬
زوجان • أغسطس 2018
‪Deze playa ligt midden in de kleine stad Chipiona. Ook tijdens hoogwater blijft het strand voldoende groot om de vele gasten te herbergen. Er zijn prima faciliteiten als douches en sanitaire voorzieningen. Ook is er voldoende horeca in de onmiddellijke omgeving. ‬
كُتب بتاريخ 30 أغسطس 2018
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

magsolis
‪Chipiona‬, إسبانيا30 مساهمة
‪Playa bonita y familiar‬
العائلة • يوليو 2017
‪Playa ideal para ir con la familia, sin aglomeraciones. Corrales de pesca con los que hay que tener cuidado pero merece la pena. Charquitos para los mas pequeños donde darse un chapuzón.‬
كُتب بتاريخ 29 أبريل 2018
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

PPCI-BG
‪Bergamo‬, إيطاليا97,137 مساهمة
‪sotto al faro‬
بمفردك • يونيو 2017
‪La playa de las CAnteras è vicino al faro di Chipiona. Ha una base rocciosa per cui non è un granché per fare il bagno ma è bella a vedersi anche perché si possono vedere i corrales de pesca.‬
كُتب بتاريخ 28 أكتوبر 2017
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

draquen
‪Province of Albacete‬, إسبانيا176 مساهمة
‪Cerca del faro‬
زوجان • يوليو 2017
‪La visité con la marea baja, y tiene buenas vistas, es tranquila, para estar en familia , es accesible y no masificada‬
كُتب بتاريخ 31 يوليو 2017
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

Jonel75
‪Huskvarna‬, السويد112 مساهمة
‪En känsla av semester i storstad med sol och bad‬
العائلة • فبراير 2017
‪Det är en fantastiskt strand med långa strand promenader med restauranger och allt vad man önskar sig.‬
كُتب بتاريخ 30 يوليو 2017
يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.

عرض نتائج 1-10 من أصل 22
هل هناك أي شيء مفقود أو غير دقيق؟
اقترح تعديلات لتحسين ما نعرضه.
تحسين هذا الإدراج