لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أبرز التعليقات
ترجمة Google

طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 28 ديسمبر 2017
edinsonrecords
‪,‬
Maracaibo
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 7
خريطة
القمر الصناعي
إيقاف تحديثات الخريطة مؤقتًا. التكبير لعرض المعلومات المحدثة.
إعادة تعيين التكبير
جارٍ تحديث الخريطة...
نظرة عامة
  • ممتاز‪14%‬
  • جيد جدًا‪30%‬
  • متوسط‪14%‬
  • سيئ‪14%‬
  • سيئ جدًا‪28%‬
الموقع
‪Maracaibo‬,‎ فنزويلا
كتابة تعليق
سهم ضيف الاتحاد / برنامج الفرسان من الخطوط الجوية السعودية
75 ميل
سهم ضيف الاتحاد / برنامج الفرسان من الخطوط الجوية السعودية
التعليقات (7)
تقييم المسافر
تصنيف المسافر
الموسم
اللغة
تصفية
تمت كتابة تعليق 28 ديسمبر 2017
ترجمة Google

المزيد

1  أشكر edinsonrecords
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 7 مارس 2016
ترجمة Google

المزيد

أشكر Esalzburg
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 14 يناير 2016
ترجمة Google

المزيد

أشكر Mario T
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
طالع المزيد من التعليقات
تمت كتابة تعليق 15 ديسمبر 2015
ترجمة Google

المزيد

أشكر Adrian P
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 13 نوفمبر 2015
ترجمة Google

المزيد

أشكر Iván S
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 15 أكتوبر 2015
ترجمة Google

المزيد

أشكر claudia c
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 1 سبتمبر 2015
ترجمة Google

المزيد

أشكر Carlos G
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
الأسئلة & الإجابات
احصل على إجابات سريعة من موظفي ‪Jose Encarnacion Romero Stadium‬ وزوار سابقين.
ملاحظة: سيتم نشر سؤالك بشكل علني في صفحة "أسئلة وإجابات".
نشر الإرشادات
إرسال