لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
مفتوح اليوم: مغلق
شارك
415
كل الصور (415)
عرض كامل
موجز المسافر
  • ممتاز‪24%‬
  • جيد جدًا‪44%‬
  • متوسط‪27%‬
  • سيئ‪4%‬
  • سيئ جدًا‪1%‬
نبذة
مغلق
ساعات العمل اليوم: مغلق
طالع جميع الساعات
اتصل بنا
‪Avenida Koeller 255‬, ‪Petropolis‬, ولاية ريو دي جانيرو 25688-900,‎ البرازيل
‪City Center‬
+55 24 22462378
اتصال
التعليقات (643)
تصفية التعليقات
2 نتائج
تقييم المسافر
0
1
1
0
0
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةالعربية
المزيد من اللغات
0
1
1
0
0
طالع آراء المسافرين:
تصفيةالعربية
جارٍ تحديث القائمة..
تمت ترجمة هذه التعليقات آليًا من اللغة الإنجليزية. هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة التعليق في 10 يوليو 2017

تمّ تأسيس بتروبوليس رسميًا يحتوى على العديد من المباني الجميلة. هذا القصر نوعا ما من الخارج ولكن عادى إلى حد ما داخل الفندق. مثيرة لا يزال يستخدم مبلغ الإقامة قادة هذا البلد.

تمت كتابة التعليق في 15 فبراير 2013

إنه قصر رائع من الخارج! لم يكن لديك الفرصة الذهاب إلى داخل، ولكن يبدو حديث مهم مواجه للبحر جدا. رؤساء البرازيل دائما تذهب إلى هناك.

قريبة
الفنادق القريبةطالع 30 فندق قريب متاح
‪Hotel Solar do Império‬
635 تعليق
على بعد 0.24 كم
‪Hotel Casablanca Imperial‬
1,007 تعليقات
على بعد 0.44 كم
كازابلانكا سنتر هوتل
434 تعليق
على بعد 0.59 كم
‪Pousada Monte Imperial‬
271 تعليق
على بعد 0.66 كم
المطاعم القريبةطالع 867 مطعم قريب متاح
‪Casa Pellegrini‬
310 تعليقات
على بعد 0.28 كم
‪Alquimia dos Temperos‬
220 تعليق
على بعد 0.24 كم
‪Imperatriz Leopoldina‬
675 تعليق
على بعد 0.24 كم
‪Restaurante Cervejaria Bohemia‬
1,499 تعليق
على بعد 0.38 كم
معالم الجذب القريبةطالع 107 معالم جذب قريبة متاحة
‪Cervejaria Bohemia‬
10,733 تعليق
على بعد 0.4 كم
المتحف الإمبراطوري
7,595 تعليق
على بعد 0.56 كم
‪Catedral de São Pedro de Alcântara‬
3,524 تعليق
على بعد 0.33 كم
‪Museu Casa de Santos Dumont‬
3,837 تعليق
على بعد 0.49 كم
الأسئلة & الإجابات
احصل على إجابات سريعة من موظفي ‪Rio Negro Palace Museum‬ وزوار سابقين.
ملاحظة: سيتم نشر سؤالك بشكل علني في صفحة "أسئلة وإجابات".
إرسال
نشر الإرشادات