لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أبرز التعليقات
المنطقة الخلابة المدهشة

‪الجزء القديم من بلوفديف هو مدهش. ويشمل المعالم المعمارية من عدة عصور. أقدم المباني يعود إلى العصر...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 11 سبتمبر 2017
gnolt710
‪,‬
أوسلو, النرويج
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 1,377
خريطة
القمر الصناعي
إيقاف تحديثات الخريطة مؤقتًا. التكبير لعرض المعلومات المحدثة.
إعادة تعيين التكبير
جارٍ تحديث الخريطة...
نظرة عامة
  • ممتاز‪68%‬
  • جيد جدًا‪26%‬
  • متوسط‪4%‬
  • سيئ‪1%‬
  • سيئ جدًا‪1%‬
الموقع
‪Plovdiv‬ 4000,‎ بلغاريا
جهة الاتصال
موقع الويب
كتابة تعليق
سهم ضيف الاتحاد / برنامج الفرسان من الخطوط الجوية السعودية
75 ميل
سهم ضيف الاتحاد / برنامج الفرسان من الخطوط الجوية السعودية
التعليقات (1,377)
تقييم المسافر
تصنيف المسافر
الموسم
اللغة
تصفية

1 - 10 من 217 تعليق

تمت كتابة تعليق 11 سبتمبر 2017

الجزء القديم من بلوفديف هو مدهش. ويشمل المعالم المعمارية من عدة عصور. أقدم المباني يعود إلى العصر الروماني. هناك العديد من المباني الخلابة في الشوارع. على ما يبدو، فمن الممكن لتصوير مستمر في الكتل القديمة.

أشكر gnolt710
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 3 أغسطس 2017

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 2 أغسطس 2017 عبر الأجهزة المحمولة

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
طالع المزيد من التعليقات
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 2 أغسطس 2017 عبر الأجهزة المحمولة

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 1 أغسطس 2017

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 29 يوليو 2017

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 28 يوليو 2017 عبر الأجهزة المحمولة

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 28 يوليو 2017 عبر الأجهزة المحمولة

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 26 يوليو 2017 عبر الأجهزة المحمولة

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
Language Weaver
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 23 يوليو 2017 عبر الأجهزة المحمولة

يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
قريبة
الفنادق القريبةطالع كل الفنادق البالغ عددها 37 فندق في ‪Plovdiv‬
‪Hotel Evmolpia‬
110 تعليقات
على بعد 0.19 كم
‪Hebros Hotel‬
220 تعليق
على بعد 0.23 كم
دافي
100 تعليق
على بعد 0.24 كم
بيلي فيل
52 تعليق
على بعد 0.31 كم
المطاعم القريبة
‪Smokini‬
280 تعليق
على بعد 0.16 كم
‪SOFRA Turkish Restaurant‬
103 تعليقات
على بعد 0.16 كم
‪Vino Culture‬
107 تعليقات
على بعد 0.14 كم
‪Philippopolis‬
178 تعليق
على بعد 0.08 كم
معالم الجذب القريبة
‪Plovdiv Roman Theatre‬
1,023 تعليق
على بعد 0.09 كم
‪Ancient Stadium of Philippopolis‬
333 تعليق
على بعد 0.21 كم
‪Djumaya Mosque‬
120 تعليق
على بعد 0.21 كم
الأسئلة & الإجابات
احصل على إجابات سريعة من موظفي ‪Plovdiv Old Town‬ وزوار سابقين.
ملاحظة: سيتم نشر سؤالك بشكل علني في صفحة "أسئلة وإجابات".
نشر الإرشادات
إرسال