لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أبرز التعليقات
تمجيد العلم

‪يتجلى في هذا البناء عظمة ورقي الناس في ذلك الزمن فأن تبنى مدرسة للعلم ويلحق بها دار لطلبة العلم...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 25 يناير 2017
Galaxy122
‪,‬
ليدز, المملكة المتحدة
مدرسة 🏫 ابن يوسف مراكش

‪مدرسة ابن يوسف بمراكش من أشهر مدارس المغرب الأقصى وهي تحفة معمارية تعود إلى عهد الدولة المرينية...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 5 نوفمبر 2016
muslih13
عبر الأجهزة المحمولة
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 9,064
4,091
كل الصور (4,091)
عرض كامل
{2006_tc_awards_title_ffffe599|s}
موجز المسافر
  • ممتاز‪55%‬
  • جيد جدًا‪35%‬
  • متوسط‪8%‬
  • سيئ‪1%‬
  • سيئ جدًا‪1%‬
نبذة
المدة المقترحة: < ساعة واحدة
الطقس المحلي
مقدمة من Weather Underground
درجة فهرنهايتدرجة مئوية
21 درجة
9 درجة
نوفمبر
17 درجة
6 درجة
ديسمبر
17 درجة
5 درجة
يناير
اتصل بنا
‪Rue Assouel‬, مراكش 40000,‎ المغرب
موقع الويب
+212 644-727244
اتصال
التعليق الأكثر إيجابية وإفادة
تمت كتابة التعليق في 12 يناير 2013
ترجمة Google

المزيد

التعليق الأكثر أهمية وإفادة
تمت كتابة التعليق في 10 يناير 2017 عبر الأجهزة المحمولة
ترجمة Google

المزيد

التعليقات (9,064)
تصفية التعليقات
1,033 نتائج
تقييم المسافر
595
337
78
11
12
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةالعربية
المزيد من اللغات
595
337
78
11
12
طالع آراء المسافرين:
تصفيةالعربية
جارٍ تحديث القائمة..
1 - 10 من 1,033 تعليق
تمت كتابة التعليق في 5 سبتمبر 2018

للأسف أغلب المواقع لم تتطرق إلى إغلاق المدرسة للترميم ، حيث عانيت بالبحث وصعوبة إيجاد الموقع وبعد السؤال من قبل الماره ، وعند الوصول تفاجأت بأنها مغلقة للترميم

أشكر Fromflower
تمت كتابة التعليق في 25 يناير 2017

يتجلى في هذا البناء عظمة ورقي الناس في ذلك الزمن فأن تبنى مدرسة للعلم ويلحق بها دار لطلبة العلم بمثل هذا الجمال والإتقان لهو شي عجيب يدل على رقي المدرسة تقع في المدينة العتيقة ويلزم للوصول لها ان تعبر ازقة ضيقة حتى تصل لها ولكن...المزيد

أشكر Galaxy122
تمت كتابة التعليق في 5 نوفمبر 2016 عبر الأجهزة المحمولة

مدرسة ابن يوسف بمراكش من أشهر مدارس المغرب الأقصى وهي تحفة معمارية تعود إلى عهد الدولة المرينية، شيدها السلطان أبو الحسن المريني عام 747هـ، 1346م. وهي تمتاز بتناسق عمارتها وروعة زخرفتها, تتكون من الداخل من صحن أوسط مكشوف يحفه من الجانب الجنوبي إيوان القبلة. ومن جوانبه الثلاثة...المزيد

1  أشكر muslih13
تمت ترجمة هذه التعليقات آليًا من اللغة الإنجليزية. هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق منذ 6 أيام عبر الأجهزة المحمولة

المدرسة مغلقة حاليا للترميم. ومع ذلك كان المشي في المدينة المنورة إلى المدرسة مثيرًا للاهتمام. وجدنا الكثير من التسوق بأسعار كبيرة. المتحف الملحق بالمدرسة مفتوح. في حاجة إلى ترقية ولكن وجدت الفخار لتكون مثيرة للاهتمام

تمت كتابة تعليق منذ أسبوع واحد عبر الأجهزة المحمولة

مبنى جميل وحدائق تعرض السجاد المحلي والقبلي. يتم الحفاظ على المبنى في حالة نقية والزيارة بالتأكيد جديرة بالاهتمام.

تمت كتابة تعليق منذ أسبوع واحد

كانت مدرسة بن يوسف مركزًا للتعلم لأكثر من ستة قرون. تأسست المدرسة في بداية القرن الرابع عشر من قبل العاهل المغربي أبو الحسن. تم توسيعه وإعادة تصميمه بأناقة في 1570 خلال سلالة ساديان ، ويضم 900 طالب. تم إغلاق المدرسة في عام 1960 ، وأعيد...افتتاحها كمتحف. للأسف ، المبنى مغلق حاليًا للتجديدات التي قد تستغرق سنة على الأقل. بنيت المدرسة حول فناء مركزي يحتوي على بركة (للوضوء) ؛ يحيط بها مهاجع ، وفصول دراسية ومطبخ. حصلت على فكرة عن تفاصيل معمارية جميلة مثل بلاط الزليج الملون ، والجص المنقوش ، والنقوش العربية ، وسقوف من موقع Medersa Ben Youssef الإلكتروني. على الرغم من عدم تمكني من الوصول إلى المناطق الداخلية ، وجدت أن التجول في الجزء الخارجي من المبنى أعطاني فكرة عن كيفية انغماس هذه المدرسة في حياة المدينة المجاورة. يمكن أن أتخيل الطلاب يتسللون من باب مدخل البرونز لتناول حلوى حلوة أو كأس من شاي النعناع. يقع مسجد ابن يوسف بالجوار ، وهذا دليل إضافي على هذا المركز الروحي والفكري في قلب المدينة.المزيد

تمت كتابة تعليق منذ أسبوع واحد

الهندسة المعمارية مذهلة وتفاصيل داخلية لا تصدق. بناء مذهل ، وهذا أمر لا بد منه. يمكن أن يكون تحديا قليلا ، إذا حاولت العثور على المدرسة بنفسك ، لأنها في المدينة ، وهي متاهة حقيقية.

تمت كتابة تعليق منذ 2 أسابيع عبر الأجهزة المحمولة

حاليا تحت التجديد ليتم إعادة فتحه كمدرسة ، إنه مكان يمكنك من خلاله تصوير تاريخ التربية الإسلامية التي تجري على مدار العصور.

تمت كتابة تعليق منذ 3 أسابيع عبر الأجهزة المحمولة

لقد كنا في مراكش مرتين نية لزيارة مدرسة بن يوسف ولكن لم يكن لديها الوقت. هذه المرة جلسنا لزيارة المدرسة كما لدينا لا. أولوية واحدة فقط لمعرفة أنه تم إغلاقه بسبب التجديد. قيل لنا أن التجديد سوف تستمر التطبيق. سنتان.

تمت كتابة تعليق منذ 3 أسابيع عبر الأجهزة المحمولة

يوسف هو دليل يقظة وممتعة ، دائماً جعل الرحلة رائعة وممتعة. الجولة جيدة جداً وسأكون في غاية يوصي بها. الجميع يستحق هذا النوع من الخبرة! ! !

عرض المزيد من التعليقات
قريبة
الفنادق القريبةطالع 510 فنادق قريبة متاحة
‪Riad Villa Mouassine‬
35 تعليق
على بعد 0.09 كم
‪Riad Romance‬
310 تعليقات
على بعد 0.15 كم
‪Riad Monika‬
222 تعليق
على بعد 0.16 كم
‪Riad Amssaffah‬
400 تعليق
على بعد 0.16 كم
المطاعم القريبةطالع 1,048 مطعم قريب متاح
‪Limoni‬
1,524 تعليق
على بعد 0.23 كم
‪Exotic Bali‬
261 تعليق
على بعد 0.25 كم
‪Beats Burger‬
323 تعليق
على بعد 0.39 كم
‪Le Trou au Mur‬
156 تعليق
على بعد 0.3 كم
معالم الجذب القريبةطالع 1,808 معالم جذب قريبة متاحة
‪The Orientalist Museum of Marrakech‬
79 تعليق
على بعد 0.37 كم
متحف التصوير الفوتوغرافي
4,792 تعليق
على بعد 0.37 كم
‪Musee de Marrakech - Fondation Omar Benjelloun‬
408 تعليقات
على بعد 0.34 كم
احصل على إجابات سريعة من موظفي مدرسة ابن يوسف (مراكش) وزوار سابقين.
ملاحظة: سيتم نشر سؤالك بشكل علني في صفحة "أسئلة وإجابات".
إرسال
نشر الإرشادات