لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أبرز التعليقات
الصعود للقلعة ممتع

‪تقع القلعة في الجزء المرتفع الذي يطلق عليه بودا وتصل لها أما بطلوع السلالم او الباص الأزرق 16 او عن...‬ طالع المزيد

تمت كتابة تعليق منذ 4 أيام
Galaxy122
‪,‬
ليدز, المملكة المتحدة
عبر الأجهزة المحمولة
حصلنا على الكثير من الانطباعات الحية

‪أصبح التل الكبير، الواقع على الضفة اليمنى من نهر الدانوب، موقع بناء القلعة المدافعة عن بودابست...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 15 فبراير 2018
altor7807
‪,‬
هلسينكي, فنلندا
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 10,130
7,249
كل الصور (7,249)
عرض كامل
شهادة التميز
موجز المسافر
  • ممتاز‪62%‬
  • جيد جدًا‪31%‬
  • متوسط‪5%‬
  • سيئ‪1%‬
  • سيئ جدًا‪1%‬
نبذة
المدة المقترحة: أكثر من 3 ساعات
الطقس المحلي
مقدمة من Weather Underground
درجة فهرنهايتدرجة مئوية
1 درجة
-5 درجة
ديسمبر
1 درجة
-5 درجة
يناير
3 درجة
-5 درجة
فبراير
اتصل بنا
‪Szent Gyorgy Ter‬, بودابست 1014,‎ المجر
‪المنطقة الأولى / بودا‬
موقع الويب
+36 1 201 4927
اتصال
تحسين هذا الإدراج
التعليقات (10,130)
تصفية التعليقات
1,875 نتائج
تقييم المسافر
1,262
540
67
3
3
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةالعربية
المزيد من اللغات
1,262
540
67
3
3
طالع آراء المسافرين:
تصفيةالعربية
جارٍ تحديث القائمة..
1 - 10 من 1,875 تعليق
تمت كتابة تعليق منذ 4 أيام عبر الأجهزة المحمولة

تقع القلعة في الجزء المرتفع الذي يطلق عليه بودا وتصل لها أما بطلوع السلالم او الباص الأزرق 16 او عن طريق الفونكلار القطار المعلق المائل وتجربته حلوه لانك ستأخذ صور بانورامية لنهر الدانوب والجزء الآخر من المدينة بيست وعند وصولك لاعلى القلعة سيكون المشهد اكثر...المزيد

تاريخ التجربة: ديسمبر 2018
1  أشكر Galaxy122
تمت كتابة التعليق في 15 فبراير 2018

أصبح التل الكبير، الواقع على الضفة اليمنى من نهر الدانوب، موقع بناء القلعة المدافعة عن بودابست. داخل حلقة من الجدران ظهرت القصر الملكي، والكاتدرائية والمباني الهامة الأخرى. وقد نجا العديد منهم إلى عصرنا. يمكنك المشي طوال اليوم حول الأحياء القديمة والحصول على المزيد والمزيد من...المزيد

تاريخ التجربة: مارس 2017
أشكر altor7807
تمت كتابة التعليق في 23 ديسمبر 2016 عبر الأجهزة المحمولة

موقع القلعة في مكان متميز ويمكن الوصول اليها بعده خيارات يوجد في الأسفل كوفي ومكان لأخذ التذاكر للصعود الى اعلى القمة ولكن الكوفي الموجد فـ الأعلى بسيط جدا جدا .

تاريخ التجربة: ديسمبر 2016
أشكر hr2828
تمت ترجمة هذه التعليقات آليًا من اللغة الإنجليزية. هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق منذ 3 أيام

إنه مبنى جميل مع الدعامات الطائرة والأشغال. يجب أن نرى على الرغم من أنني لا أعتقد أنه يمكنك الذهاب في الواقع.

تاريخ التجربة: ديسمبر 2018
تمت كتابة تعليق منذ 3 أيام

إنه مكان رائع للزيارة حتى في فصل الشتاء: المناظر هي سحر ، تاريخ مثير للإعجاب والمباني الرائعة والجميلة ، مثل بقية بودابست. لا تهتم بتناول الطعام في مطعم أبيض مجصص. حساء جولاش كان مقبولا ولكن ساق دجاج بابريكا كانت تماما دون مستوى المذاق وخدمت في...حمأة الطحين والماء.المزيد

تاريخ التجربة: ديسمبر 2018
تمت كتابة تعليق منذ 3 أيام

تمت زيارتها وكان يوم ممتع للغاية رؤية بعض المواقع. اشترى الهيب هوب قبالة الجولف عربات التي تجرها الدواب وكان معجب جدا. السكك الحديدية فينيسولار جيدة ولكن ليس مرنة كما ترك الحافلة السير حول الأسباب. غير مكلفة وبعض آراء مذهلة من الأعلى.

تاريخ التجربة: ديسمبر 2018
تمت كتابة تعليق منذ 4 أيام

هذه المنطقة من بودابست هي مذهلة للغاية. إذا كان لديك الوقت للقيام بجولة ليلية في بودابست ، فهي أكثر مهيبة. الكثير للقيام به وانظر في بودابست ، لا يمكن أن أوصى به عاليا بما فيه الكفاية.

تاريخ التجربة: ديسمبر 2018
تمت كتابة تعليق منذ 4 أيام عبر الأجهزة المحمولة

يقع الفندق في القلعة ، لذلك رأينا ذلك نهاراً وليلا وهو جميل سووو! منذ قدومنا في وقت عيد الميلاد ، يمكننا الاستمتاع بالمنظر المذهل للآفة المزينة. مثيرة للإعجاب ومذهلة.

تاريخ التجربة: ديسمبر 2018
تمت كتابة تعليق منذ 4 أيام عبر الأجهزة المحمولة

أثناء تواجدك في Fisherman’s Bastion ، عليك الذهاب لزيارة Castle hill. وهناك أيضا مطعم الأنف للجلوس والتمتع بالمناظر والثقافة. هذا مكان رائع!

تاريخ التجربة: ديسمبر 2018
تمت كتابة تعليق منذ 4 أيام

يقع Castle Hill على بعد كيلومتر واحد تقريبًا عبر قمة سلسلة من التلال بجانب نهر الدانوب مما يوفر إطلالات رائعة على النهر والمدينة. داخل أسوارها وشوارعها المرصوفة بالحصى ، يوجد عدد كبير من أماكن الجذب بما في ذلك قلعة بودا ، والمعرض الوطني ، وكنيسة...ماتايس ، وقصر ساندور ، وبرج بودا ، وفيشرمان باستيون ، بالإضافة إلى مجموعة من الآثار ، والتماثيل ، والمباني والكنائس المثيرة للاهتمام. هناك أيضا في الوقت الحاضر مجموعة جيدة من المطاعم. يُعتقد أن أول شخص سكن هذا الموقع في القرن الثالث عشر ولكن بسبب الحروب والصراعات المستمرة (بما في ذلك الحرب العالمية الثانية) التي شهدت تدمير الكثير من كاسيل هيل عدة مرات فوق معظم المنازل والمباني يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر وما بعده . يبدو أن هناك منطقتين متميزتين على التل. منطقة قلعة بودا إلى الجنوب حيث تعيش الملوك والنبلاء والمدينة القديمة التي كانت مجالا لعامة الناس. من السهل جدًا قضاء بضع ساعات سيرًا على الأقدام على طول الشوارع المرصوفة بالحصى مع الإعجاب بالهندسة المعمارية ، وزيارة المواقع التاريخية والتأمل في المناظر البانورامية من كلا جانبي التل. ينصح به بشده.المزيد

تاريخ التجربة: سبتمبر 2018
عرض المزيد من التعليقات
قريبة
الفنادق القريبةطالع 350 فندق قريب متاح
‪Lanchid 19 Hotel‬
817 تعليق
على بعد 0.14 كم
‪Hotel Clark Budapest‬
161 تعليق
على بعد 0.28 كم
كارلتون هوتل بودابست
1,560 تعليق
على بعد 0.39 كم
‪Hotel Orion Várkert‬
632 تعليق
على بعد 0.51 كم
المطاعم القريبةطالع 3,735 مطعم قريب متاح
‪Meat Boutique‬
1,217 تعليق
على بعد 0.16 كم
‪Korosfoi Kurtoskalacs‬
186 تعليق
على بعد 0.12 كم
‪Tabani Goesser Soeroezo‬
154 تعليق
على بعد 0.35 كم
‪Marvelosa‬
560 تعليق
على بعد 0.15 كم
معالم الجذب القريبةطالع 1,786 معلم جذب قريب متاح
قلعة بودا - القصر الملكي
7,021 تعليق
على بعد 0.08 كم
‪Castle Garden‬
252 تعليق
على بعد 0.19 كم
لمتحف الوطني الهنغاري
1,120 تعليق
على بعد 0.05 كم
احصل على إجابات سريعة من موظفي هضبة القلعة وزوار سابقين.
ملاحظة: سيتم نشر سؤالك بشكل علني في صفحة "أسئلة وإجابات".
إرسال
نشر الإرشادات